ادعية مستجابة للرزق السريع



2014-supplication_188542475

تعريف الدعاء:

المقصود بالدعاء هو أن يقوم الإنسان المسلم والفرد المؤمن بالطلب من الله عز وجل أن يرزقه ما ينفعه ويكشف عنه كل شيء يضره، وفي الحقيقة فإن معنى الدعاء الجلي هو الافتقار إلى الله عز وجل والخضوع له في كل أمور الحياة، وكذلك التبرؤ من الحول والقوة والقدرة والاستطاعة في حضور الله عز وجل، وكذلك فله معنى جميل آخر وهو الثناء على الله عز وجل في كل الأعمال والأفعال والأقوال والنعم والفضائل العديدة التي يكستبها الإنسان المؤمن، وبالإضافة إلى الجود والكرم إلى الله تعالى بكل ما يحصل عليه العبد من نعم كثيرة وعديدة فالدعاء عبادة، وهو امتثال لأمر الله تعالى والانقياد لكافة الأوامر التي اختص الله بها عباده، وذلك لقول الله تعالى: “وقال ربكم ادعوني استجب لكم إن الذين يستكبرون عن عبادي سيدخلون جهنم داخرين”.

فضل الدعاء وعظيم شأنه:

يوجد فضل كبير للدعاء فالدعاء هو العبادة لقول النبي محمد صلى الله عليه وسلم الدعاء هو العبادة، وكذلك فإن الدعاء هو أكرم شيء على الله تعالى فقد قال عليه الصلاة والسلام ليس شيء أكرم على الله تعالى من الدعاء، وكذلك فإن الدعاء هو سبب في دفع غضب الله تعالى، وهو من لم يسأل الله يغضب عليه، وفي الدعاء كذلك السلامة من العجز وهو دليل على الكياسة ورباطة الجأش فالله يحث على الدعاء لرفع البلاء، وأن الإنسان طالما يدعو الله تعالى فهو في معية الخالق الرزاق والوهاب، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “يقول الله تعالى أنا عند ظن عبدي بي وأنا معه إذا دعاني.

جلب الرزق بالدعاء:

الدعاء الصافي والذي يخرج من القلب يجلب الرزق الوفير فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم وحث المسلمين على الدعاء في المسرات والضراء وأن يجعل الإنسان اتجاهه دائماً إلى ربه فالله هو المعطي وهو الرزاق فإذا أخلص المسلم الدعاء لله تعالى فإنه يفتح أبواب رحمته ويوسع مداخله ويرزق الإنسان من حيث لا يحتسب فالله كريم.





التحميل من هنا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *